random
أخبار ساخنة

مرض باركنسون: أسباب وعلاج الشلل الرعاش

الصفحة الرئيسية

اليوم سنتحدث عن مرض الشلل الرعاش، أو ما يعرف بأسم مرض باركنسون، أسباب المرض، الأعراض، والعلاج. المعروف بإنه اضطراب في الدماغ يسبب الاهتزاز أو الحركات الغير مقصودة. كما يُعاني مريض شلل رعاش بصعوبة التوازن.


مرض باركنسون: أسباب وعلاج الشلل الرعاش

ما هو مرض شلل الرعاش؟

داء باركنسون هو اضطراب في الدماغ ينتج عنه حركات لاإرادية غير مقصوده، تسبب الاهتزاز، ويجد المريض صعوبة في التوازن أو الثبات.

على سبيل المثال عند حمل المريض كوب من الماء لكي يشرب، فنجد يديه تهتز لدرجة أن الماء يتساقط.

كما تبدأ أعراض مرض رعاش بالتدريج، وتزداد الأعراض سوءً يوم بعد يوم، حتى يصل المريض لنقطة الصعوبة في التحدث، والمشي، واضطرابات النوم، والنسيان، والشعور بالإرهاق.

بالإضافة إلى ظهور مشاكل سلوكية وعقلية على المريض، كذلك الإصابة بالإكتئاب، لكن ذلك مع تقدم المرض وليس في البداية.

لذلك ننصح كل مريض لديه مرض الشلل الرعاش أن يبدأ بالعلاج مبكرًا، ولا ينتظر أن تزيد الحالة سوءً.

من الجدير بالذكر أن الدراسات تشير بأن داء باركنسون يصيب الرجال أكثر من النساء، ولا يوجد إلى الآن سبب علمي محدد لذلك.

ما هي أسباب مرض الشلل الرعاش؟

بالطبع لمرض شلل رعاش الكثير من الأعراض والمخاطر، ولكن قبل معرفتها علينا معرفة أسباب الإصابة  بمرض باركنسون أولًا.

أسباب الإصابة بشلل رعاش هي كالتالي:

1.     تقدم العمر، فنرة أن أغلبية المصابين بظاء شلل رعاش عمرهم فوق 60 عام.

2.     لكن هناك نسبة قليلة قبل سن 50 عام.

3.     عوامل وراثية.

4.     طفرات جينية معينة تسبب هذا المرض.

5.     ضعف الخلايا العصبية في العقد القاعدية.

6.     موت الخلايا العصبية، مما يقلل نسبة الدوبامين في الدماغ، ويؤدي إلى هذا المرض.

7.     فقدان النوربينفرين الذي تفرزه النهايات العصبية.

8.     التعرض للسموم.

ما أعراض مرض شلل الرعاش؟

بعد أن تعرفنا على أسباب مرض الشلل الرعاش، يأتي هنا الدور لكي نقوم بتوضيح أعراض مرض باركنسون.

هذه هي أعراض الرعاش ولكن ليس بشرط أن تظهر جميع هذه الأعراض على المريض، ولكن من الممكن أن يظهر بعض منها:

       حدوث رعشة في اليدين، أو الساقين، أو حتى الفك، والرأس.

       تصلب العضلات.

       عدم التوازن، على سبيل المثال يقع المريض بشكل مفاجيء.

       بطء حركة المريض.

       الإصابة بالإكتئاب، وهذا خطير جدًا ويحتاج إلى رعاية.

       التغيرات المزاجية والعاطفية.

       الصعوبة في التحدث، وتناول الطعام والبلع، والمضغ.

       ظهور مشاكل في البشرة.

       مشاكل في البول، أو حدوث إمساك.

       تغيرات في الوظائف الإدراكية على سبيل المثال النسيان، صعوبة القدرة على التخطيط، والانتباه.

       مع تقدم العمر يصاب مريض داء باركنسون بالخرف، ويسمى خرف باركنسون، وهذا يؤثر بشكل كبير على الحياة اليومية.

أعراض الشلل الرعاش المبكرة

هناك أعراض مبكرة لشلل الرعاش وهي:

       الأعراض تحدث بالتدريج فمن الممكن أن تبدأ بهزات خفيفه.

       الصعوبة من النهوض.

       التحدث بهدوء شديد ملحوظ على غير العاده.

       الكتابة ببطء شديد.

       افتقار المريض تعبيرات الوجه.

       عدم تحريك الذراع أو الساق بشكل طبيعي مثل السابق.

       مشاكل في النوم.

       الإصابة بالإمساك.

       فقدان حاسة الشم.

ما هي طريقة تشخيص مرض باركنسون؟

بكل أسف لا يوجد اختبارات دم لتشخيص هذا المرض، ولكن عادة يتم تشخيصه من خلال التاريخ المرضي للعائلة.

لكن يتم إجراء فحص عصبي للمريض، ويتم وصف أدوية معينة للمريض في البداية.

إذا تحسن المريض بعد تناول الدواء، والأعراض أصبحت أقل من السابق، فإن هذا مؤشر على أن المريض مصاب بشلل رعاش.

من الجدير بالذكر أن هناك أمراض أخرى تتشابه في الأعراض مع داء باركنسون، لذلك الفحص والتشخيص الدقيق مهم جدًا.

لذا عليك اختيار الطبيب المناسب، والاهتمام بالأمر في أسرع وقت ممكن، لأن كل مرض يتطلب علاجات مختلفة عن الأخر.

ما هي طرق علاج مرض باركنسون؟

بالفعل هناك طرق لعلاج مرض رعاش، ويصف الطبيب للمريض طريقة العلاج المناسب له حسب حالته الصحية، ومدى تطور المرض.

لذلك من الممكن أن يصف الطبيب لمريض مرض رعاش بعض الأدوية، ومن الممكن أن يصف الجراحة.

كذلك هناك طرق أخرى للعلاج مختلفة تخفف أعراض الشلل الرعاش في بعض الأحيان.

حيث أن الأدوية تساعد على زيادة وتحسين مستوى الدوبامين في المخ، وتساعد أيضا على التوازن، والسيطرة على الحركات اللاإرادية.

أما عن أقوى علاج لمرض باركنسون هو ليفودوبا، كذلك كاربيدوبا، حيث يساعد على تجديد الدوبامين في المخ، وتقليل الأعراض.

يعمل عقار كاربيدوبا على تقليل الآثار الجانبية الناتجة عن عقار ليفودوبا، على سبيل المثال الغثيان، والقيء، اضطرابات النوم، انخفاض ضغط الدم.

لكن احذر من التوقف عن تناول عقار ليفودوبا بشكل مفاجيء دون استشارة الطبيب، لأن أعراض التوقف المفاجئ لهذا العقار خطيره جدًا.

على سبيل المثال لا يستطيع مريض مرض رعاش التحرك بشكل مفاجيء، كذلك لا يستطيع التنفس.

أيضًا هناك أدوية أخرى قد يصفها الطبيب مثل مثبطات MAO-B، أو مثبطات COMT)، كذلك Amantadine، والأدوية المضادة للكولين.

العلاج الجراحي لداء باركنسون

في بعض الأحيان يلجأ الطبيب المعالج إلى الحل الجراحي لمصابي شلل الرعاش، هذا يعود إلى أن المريض لا يستجيب للأدوية.

حيث يقوم الطبيب بزرع أقطاب كهربائية بطريقة معينة داخل الدماغ، ويقوم بزرع جهاز كهربائي صغير في الصدر، ويقوم بربطهم معًا.

تساعد هذه العملية على تحسين الأعراض، أو ايقافها، مثل إيقاف الرعاش، وبطء الحركة.

طرق بديلة لتخفيف أعراض شلل الرعاش

1.     العلاجات الفيزيائية والكلامية.

2.     تغذية مريض الشلل الرعاش، من خلال اتباع نظام غذائي صحي.

3.     عمل تمارين تقوي العضلات، والجسم.

4.     التدليك لإزالة التوتر.

5.     اليوجا، لأنها تساعد على المرونة، والاسترخاء، والهدوء.

أهم الأسئلة حول مرض الشلل الرعاش

س: هل يمكن الشفاء من الشلل الرعاش؟

ج: نعم، بالطبع الأمل دائمًا موجود، فهناك طرق جراحية، وأخرى يتم شفائها بالأدوية، كل ما عليك هو الذهاب إلى الطبيب والاستمرار على المتابعة معه.

كما أن أهم شيء هو الجانب النفسي، لذا دعم المصابين بداء باركنسون شيء هام للغاية.

س: هل مرض الشلل الرعاش خطير؟

ج: بالطبع أي مرض تم إهماله سوف يكون خطير على المريض، ولكن التشخيص المبكر يساعد كثيرًا على تخفيف حدة المرض، والشفاء منه سريعًا.

س: ما هي أفضل أسماء أدوية لعلاج الشلل الرعاش؟

ج: ذكرنا داخل هذا المقال أسماء أفضل أدوية مستخدمة لعلاج الشلل الرعاش وهي:

1.     ليفودوبا.

2.     كاربيدوبا.

3.     مثبطات MAO-B.

4.     كذلك مثبطات COMT.

5.     Amantadine.

6.     الأدوية المضادة للكولين.

س: هل مرض الباركنسون مميت؟

ج: يتسائل الكثير حول العلاقة بين الشلل الرعاش والموت.

لذا نود أن نقول أن كل إنسان له أجله، وليس معنى وجود مرض أن المريض سوف يموت، فهناك من لديهم أمراض يتعايشون معها.

كما أن الله عز وجل خلق لكل داء دواء، لذلك أجعل ثقتك بالله كبيره، ولا تفكر في هذه الأفكار السلبية، وأعلم أن كل شيء بيد الله سبحانه وتعالى.

كل ما عليك هو الالتزام بالأدوية، وبكلام الطبيب، وأعلم أن الجانب النفسي لديك هو عامل هام جدًا يساعد على الشفاء، وتقليل الأعراض.

س: هل الشلل الرعاش وراثي؟

ج: بالطبع هناك عامل وراثي للإصابة بالرعاش، لكن هناك أسباب أخرى أيضًا تسبب الإصابة بهذا المرض وقد قمنا بذكر ذلك في هذا المقال.

كما أن أحيانًا يتم الإصابة بهذا المرض لأسباب غير معروفة حتى الآن.

في نهاية المقال، نود أن نكون أوضحنا كل شيء عن مرض الشلل الرعاش، سواء تعريف المرض، وأسبابه، وأعراضه. كذلك طرق علاج داء باركنسون، ونود أن نوضح أن الجانب النفسي له دور كبير في شفاء أي مرض، لذا تفائلوا بالخير دائمًا.

author-img
Ammar

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent