random
أخبار ساخنة

أسباب تأخر الدورة الشهرية للفتاة العذراء

الصفحة الرئيسية

ربما تشعر الفتاة العذراء اليافعة بالقلق والحيرة، إذا تأخرت الدورة الشهرية عن موعدها الذي تعرفه، وتصاب بالضجر وزيادة التفكير في بعض الأمور، ولكن لا تقلقي فسوف نُبين ونوضح في مقالتنا أسباب تأخر الدورة الشهرية للفتاة العذراء، الأسباب التي تؤدي إلى ذلك، فتابعي معنا القراءة.


أسباب تأخر الدورة الشهرية للفتاة العذراء


أسباب تأخر الدورة الشهرية للبنات 

هناك مجموعة كثيرة من الأسباب التي تؤدي إلى تأخر الدورة الشهرية، سوف نذكر منها الآتي:


الإصابة بالأمراض والالتهابات

من المكن أن يكون حدوث بعض التغيرات في جسم الفتاة العذراء مثل الأمراض، سببًا وجيهاً لتأخر الدورة الشهرية عن موعدها، ولا يجب علينا أن نتوقع أن يكون المرض خطيرًا مثل القلب أو السكر أو السل أو فيرس سي. 

بل يمكن أن يكون المرض من الفيروسات الطبيعية الشائعة التي تحدث للجميع، مثل الأنفلونزا أو نزلات البرد البسيطة، أو بعض الإلتهابات مثل التهاب المثانة أو التهاب اللوزتين، وهذه كافية لتعطيل الدورة الشهرية عند الفتاة العذراء، مما يؤخرها عن موعدها المعروف لبضعة أيام.


القلق والتوتر

يقول الأطباء: الدورة الشهرية تتأثر بسهولة ببعض العوامل الخارجة عن الجهاز التناسلي، مثل: العوامل العاطفية وهي كافية لتأخير الدورة الشهرية لبضعة أيام. 

ويمكن بسهولة جداً أن يؤثر القلق أو الإجهاد الكثير سلبًا على إنتاج الهرمونات، والذي يتم تنظيمها بواسطة منطقة تسمى ما تحت المهاد، وهذه المنطقة هي جزء من الدماغ.

ويمكن أن يتسبب الضغط العصبي والتوتر في عدم حدوث التبويض في دورة معينة، وهذا سوف يؤدي إلى توقف الدورة الشهرية عن موعدها الذي تنزل فيه.


أخطاء حساب موعد الدورة الشهرية

من المعلوم أنه قد تواجه الفتاة العذراء المصابة بدورة شهرية غير منتظمة، بعض الصعوبة في حساب اليوم الذي تنزل فيه الدورة الشهرية من كل شهر.

وقد تعتقد الفتاة أن دورتها الشهرية متأخرة، ولكنها في الواقع ستأتي بعد ثلاثة أو أربعة أيام، لذلك عليها الانتظار قليلاً قبل أن تتخذ أي إجراء طبي. 

وحتى النساء الكبيرات اللواتي دورتهن الشهرية منتظمة قد تتأخر في بعض الأوقات لبعض الوقت كأربعة أيام أو أسبوع دون سبب. 

فلا تعتقد الفتاة العذراء التي تتأخر دورتها الشهرية أن الرحم يحتوي على تقويم ثابت، ولا يجب أن يعمل كالساعة كل شهر، لذلك نقول لكِ لا تقلقي.


إستخدام بعض العلاجات

بعض الأدوية والعلاجات يمكن أن تؤثر على الدورة الهرمونية، وتؤخر الدورة الشهرية عند الفتاة العذراء، ومن بين أكثر العلاجات التي تسبب ذلك هي: خافضات ضغط الدم، والعلاج الكيميائي، والستيرويدات القشرية، ومثبطات المناعة، ومضادات الاكتئاب، ومضادات الذهان.

ويجب على الفتاة العذراء أن تدرك أن، استخدام المضادات الحيوية بشكل عام لا يسبب تأخر الدورة الشهرية. 

ولكن عزيزيتي إن ما يتعارض عادة ويؤخر الدورة الشهرية عند الفتاة العذراء هو نوعية العدوى التي قام الطبيب بوصف المضاد الحيوي لها.


تغير وزن الجسم

هل تعلمين صغيرتي العذراء أن اكتساب بعض الوزن الزائد أو فقدان الوزن، خصوصاً إذا حدث الزيادة أو الفقد في وقت قصير، يعد من الأسباب التي تؤدي لعدم انتظام الدورة الشهرية، إنها معلومة مهمة يا صغيرتي، قومي بتسجيلها في دفتر المعلومات.

ويقول الخبراء أن الخلايا الدهنية هي المسئولة عن إنتاج هرمون الأستروجين في أجسامنا، والأستروجين لمن لا يعرفه هو الهرمون الأنثوي المسؤول عن نضج البويضات. 

لذلك تؤدي التغييرات الطارئة في كتلة الدهون في جسم العذراء إلى تغيير مستويات هرمون الاستروجين بصورة كبيرة، وهذا سوف يتسبب في تأخر الدورة الشهرية للفتاة العذراء.

وقد تتسبب البدانة الزائدة في عدم حيض العذراء من الأساس، وذلك بسبب كتلة الأنسجة الدهنية الكبيرة، والتي تؤدي بدورها لزيادة إنتاج هرمون الأستروجين.

والنحافة الكبيرة أو اضطرابات الأكل، تتسبب للفتاة العذراء في تأخير دورتها الشهرية، فالعذراء التي تعاني من فقدان الشهية أو التي تتبع نظاماً غذائياً قاسياً، لا تتم عملية الحيض عندهن كل شهر.

بل إن النحافة وسوء التغذية قد يؤدي إلى مشاكل أكبر من ذلك مثل خطر الإصابة بانقطاع الطمث، أي عدم نزول الدورة الشهرية للعذراء تماماً، وهي مشكلة كبيرة.


الغدة الدرقية تسبب تغيير في الدورة الشهرية

من الطبيعي أن يؤدي قصور الغدة الدرقية أو زيادة نشاط الغدة الدرقية إلى تغيير مواعيد نزول الدورة الشهرية لدى الفتاة العذراء.

 بشكل عام، يمكننا القول بأن مشاكل الغدة الدرقية غير المنضبطة قد تؤدي إلى عدم نزول الحيض أو عدم نزول الدورة الشهرية. 

والمحصلة النهائية أن مشاكل الغدة الدرقية البسيطة، أو المشاكل التي قد تم علاجها بالفعل، سوف تُبقي أثرا على بعض الهرمونات، والتي سوف تتسبب في انقطاع الطمث.


متلازمة تكيس المبايض

كثير من النساء تعاني من الإصابة بمتلازمة تكيس المبايض، حيث تؤدي إلى عدم انتظام الدورة الشهرية لأنهن ينتجن الكثير من الأندروجينات. 

تأخر الدورة الشهرية لدى الفتاة العذراء أو النساء الكبيرات، والغياب التام للحيض في شهر بعينه أمر منتشر جدًا.

وفي الغالب تكتسب العذراء أو النساء المصابات بهذه المتلازمة بعض الوزن الزائد، وبالتالي يؤدي إلى تأخر الدورة الشهرية كما ذكرنا.


المجهود البدني المفرط

في أغلب الأوقات تعاني النساء اللواتي يمارسن الرياضة على وجه العموم، من تغيرات في أوقات نزول الدورة الشهرية. 

والمقصود بالرياضة هنا: الرياضة القاسية، والتي يتم فيها تدريبات مكثفة، قد تصل إلى أربع أو خمس ساعات في اليوم، وهذه تكون للفرق والمسابقات والبطولات، وما إلى ذلك.

وأساس المشكلة هنا هو الإنفاق المرتفع من السعرات الحرارية، وضغط التدريب المكثف وانخفاض الدهون في جسم العذراء أو المرأة هي المسؤولة عن عدم انتظام مواعيد نزول الدورة الشهرية.


علاج تأخر الدورة الشهرية عند الفتاة العذراء

سوف نقدم لكِ بعض الطرق الطبيعية المفيدة في تنظيم الدورة الشهرية، وهي أشياء طبيعية جداً وآمنة جداً ولا خوف منها، وسوف تساعدكِ بإذن الله، في شفائك.


شاي الكركم

يعد شاي الكركم من المشروبات التي تعمل على تهدئة الدورة الشهرية عند الفتاة العذراء، حيث ينصح بتناول شاي الكركم مع العسل والحليب، ويعتبر الكركم مضاد طبيعي ويقلل من آلام الطمث.


شاي الزنجبيل

على الفتاة العذراء، أن تقوم بغلي ملعقة كبيرة من الزنجبيل كل يوم، فهذا يساعدها على تنظيم الدورة الشهرية.


فاكهة البابايا

يقول المتخصصون في طب الأعشاب، أن فاكهة البابايا غير الناضجة، تساعد في تنظيم الدورة الشهرية عند الفتاة العذراء وباقي النساء، بصورة طبيعية وبدون تناول أدوية كيميائية أو عقاقير، ولكن يجب تناولها لفترة طويلة.


جل الصبار

على الفتاة العذراء التي تأخرت دورتها، أن تتناول جل الصبار، وتخلطه مع العسل، وتتناوله قبل الإفطار، فإن هذا المشروب المفيد سوف يعمل على تنظيم الدورة الشهرية.


ممارسة رياضات التأمل واليوغا

يزيد توتر الفتاة العذراء من مشكلة تأخر الدورة الشهرية، ولكن الأطباء والمتخصصون ينصحون بممارسة رياضة التأمل، وهي تعمل على تخفيف حدة التوتر والقلق عند الفتيات، وتجعل الدورة الدموية تعمل بصورة أفضل.


شرب الكمون

من النصائح الرائعة التي يقدمها الأطباء للفتيات اللواتي يعانين من تأخر الحيض،  شرب بذور الكمون، بعد وضعها في الماء المغلي، فهي تساعد على ضبط مواعيد الدورة الشهرية.


وفي ختام مقالتنا، أرجو أن نكون قد قدمنا معلومات مفيدة لكِ، ولكل سيدة تأخر عنها الحيض، أو لم ينتظم عندها ... دمتم في صحة وعافية.

author-img
Ammar

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent