random
أخبار ساخنة

فوائد الملح وأضراره

الصفحة الرئيسية

هو عبارة عن مادة أساسية، أو عنصر حياتي يومي لا يمكن لأي شخص الإستغناء عنه تحت أي ظرف من الظروف، فهو من أهم ما يمكن استخدامه يومياً فما هو هذا المهم؟ إنه ( الملح ).

فعلى الرغم من أن الملح قد يتسبب بالكثير من المشاكل لدى البعض، وأنه رعب للأخرين إلا أن لا أحد يستطيع أن ينكر مدى أهمية الملح.
ف الملح من المكونات الأساسية التي من المعتبر بأنها تدخل في غالبية الأطعمة إن لم يكن في كلها، فهو يعطي الطعام المذاق المقبول و المستساغ لكي نتمكن من تناوله فبدونه قد ننكر الكثير من الأطعمة ولا نأكلها ولا نستسيغها لأنها غير مقبولة لوجود شيء ناقص فيها وهو الملح.
ولكن لا ننكر أيضاً أنه على الرغم من فوائده وأهميته، إلا أن زيادته عن معدله الطبيعي قد يتسبب بالكوارث للكثيرين مثل ارتفاع ضغط الدم، ومشاكل في القلب وغيرها الكثير.
فمما يتكون الملح؟ وما هي أضراره؟ وما هي فوائده؟ وما هي مصادره؟ وغيره الكثير سنتعرف عليه في مقالتنا اليوم.

فوائد الملح وأضراره


ماهو تعريف الملح

الملح يضيف الطعم والنكهه إلى الطعام، أو أنه يقوم بحفظ الأغذية لأن التمليح يعتبر من أهم طرق حفظ الطعام فهو يحميها من التلف والبكتريا ويبقيها طازجة مدة طويلة، كما أنه يدخل كمكون أساسي في الكثير من الأطعمة.
أما بالنسبة للملوحة فهي تعد عنصر أساسي لحاسة التذوق لدى الإنسان، ويعد الملح أيضاً من أقدم التوابل المعروفة وأوفرها في التكلفة فهو متوفر بكثرة في أي سوبر ماركت، والسبب الرئيسي وراء شعبية الملح المعالج باليود أو ملح الطعام هو سرعة الذوبان في الطعام بسهولة.
كان القدماء يغلون مياه الينابيع ليتمكنوا من استخراج الملح، وهذه المعالجة يعود عمرها إلى 8000 سنة خلت، وقد تم العثور على أدوات معالجة للملح في الصين من نفس المدة تقريباً.
كان الملح عبارة عن سلعة ثمينة جداً وغالية الثمن، وكان يتم نقلها بالقوارب عبر البحر المتوسط من خلال طرق بنيت خصيصاً من أجل نقل الملح، وكان يُنقل أيضاً من خلال الصحراء الكبرى.
السؤال هنا كيف يتم معالجة الملح؟
تتم معالجة الملح من خلال تبخير مياه الينابيع ومياه البحار الغنية بالمعادن، كما تتم المعالجة عن طريق مناجم الملح.
وفي العصور القديمة كان الملح يستخدم في عمليات التحنيط وفي حفظ الجثث.
على الرغم أن الجسم بحاجة لكميات معينة من الأملاح، إلا أنه يجب توخي الحذر والحرص الشديد أثناء تناول الملح لأن زيادته تسبب أضرار كبيرة للجسم مثل النوبات القلبية أو ارتفاع ضغط الدم وغيره الكثير.
استخدم الملح قديماً للمقايضة وأيضاً كعملة في دولة فرنسا.
يجب مراعاة عدم استخدام الملح بكمية كبيرة، فلا يزيد استخدامه عن ملعقة صغيرة في اليوم أي بمعدل 4 جرامات.
عادةً ما يعمل الجسم على الموازنة في استهلاك الملح، لأن زيادة الملح تجعل الجسم يميل إلى طلب السكر بزيادة، وهذا يؤدي إلى الانتفاخ واحتباس الماء.
علينا أن نعلم بأن كمية الملح المضافة لطعامنا ليست هي فقط الكمية التي نتناولها يوميا، فإذا أخذنا بالاعتبار الملح الخفي في الأطعمة والمنتجات الجاهزة والأكلات السريعة والمدخنة، والملح الموجود في المخللات والصلصات و المايونيز و المنتجات شبه الجاهزة فإن بها حوالي 80% من الملح الذي نستخدمه يومياً وفقاً لدراسة روسية.
إذا كان الإنسان يستخدم الملح بكمية زائدة، فتخليه عن الملح لمدة 3 أيام أو اسبوع فهو مفيد جداً للجسم، لأنه سيعمل على طرد السوائل الزائدة الموجودة في الجسم ويخفض الانتفاخات والوزن.
ولكن إذا خفض الشخص استخدام الملح لمدة أكثر من شهرين أو ثلاثة، فهذا قد يتسبب بظهور أعراض سلبية، ولأن الجسم يخزن كمية من الصوديوم في الدم لفترة زمنية طويلة، إذاً ظهور هذه الأعراض تعتمد على خصائص الجسم.

مما يتكون الملح

المركب الأساسي والمعروف بشكل عام يتكون من مركب كيميائي يسمى كلوريد الصوديوم NaCl، يشكّل الصوديوم حوالي 40% من الملح، أما الكلوريد فيشكّل 60% منه، وهذا المركب يندرج تحت مجموعة أكبر من الأملاح، وأما بالنسبة لملح الطعام فهو على شكل بلورات معدنية معروفة بالهاليت أو الملح الصخري، والمكوِّن المعدني الرئيسي لملح الطعام موجود بوفرة كبيرة في ماء البحر.

المحيط وحده يحتوي على قرابة 35 جرام من الملح موجود في كل لتر من الماء، وملوحته تقدر بحوالي 3.5%.

فوائد الملح للجسم

فوائد الملح للجسم

    1. الحفاظ على السوائل والمياه في خلايا الجسم، لأن الصوديوم والبوتاسيوم يعملان معاً على ضبط ومراقبة وحفظ كميات المياه في الجسم.
    2. نقل الإشارات العصبية، لأن الصوديوم يساعد مع معادن أخرى على تشكيل النبضات الكهربائية، التي لها القدرة على التحكم في الكثير من وظائف الجسد.
    3. يدخل الملح أيضاً في عمل الجهاز الهضمي، لأن الملح يلعب دور مهم وأساسي في عمليات الامتصاص والهضم، ف الملح ينشط إفراز أنزيم الأميليز اللعابي، ويدخل في تكوين حمض الهيدروكلوريك الذي تفرزه المعدة خلال عملية الهضم.
    4. وأيضاً عندما يستخدم الملح بطريقة صحية وبكميات معقولة، فإنه يجعل العضلات تنقبض ويمنع تشنجها.
    5. يعزز عمل القلب ويحافظ على دقاته بإنتظام، إذا تم استخدامه بشكل صحيح.
    6. يجعل الشخص يشعر بالعطش، وذلك للتنبيه بشرب كمية كافية من الماء.
    7. يحفزّ نشاط الغدة الكظرية ويحسّن عملها.
    8. يقي من الحرارة ومن ضربات الشمس.
    9. الملح يعقم ويطهر الجروح.
    10. يساعد الملح بعد الهضم على امتصاص البروتينات.
    11. يحافظ الملح على سلامة الفم والأسنان، ويساعد في إيقاف النزيف وخصوصاً نزيف اللثة.
    12. يدخل في عمليات التمثيل الغذائي.
    13. إذا عانت المرأة الحامل أو المرضعة من نقص اليود، فإن ذلك يجعل الأطفال في بعض الأحيان يعانون من إعاقة ذهنية.
    14. يستخدم كمحلول ملحي، فالأشخاص الذين يعانون من الإسهال الحاد أو القصور القلبي، يتم إعطاؤهم المحلول الملحي عن طريق الوريد.
    15. يعالج التهاب الحلق، فكوب من الماء الدافئ مع نصف ملعقة صغيرة من الملح وعن طريق الغرغرة يساعد في تخفيف التهاب البلعوم.
    16. يخفف من آلام القدم، فإذا تم نقع القدمين في ماء دافئ مع الملح يساعد في تخفيف الألم، وأيضاً يقشر البشرة.

                                  أضرار الملح للجسم

                                  اضرار الملح للجسم


                                  الصوديوم الموجود داخل الملح يعتبر سيف ذو حدين، لأنه يلعب دور أساسي في أجسادنا سواء بالزيادة أو بالنقصان.
                                  • فالضرر الأول والأشهر من أضرار الملح، هو ارتفاع ضغط الدم، لأن زيادة الصوديوم في الجسم والخلل في توازن المعادن يعمل على احتباس الماء في الجسم، وبالتالي يزيد حجم الدم ويزيد الضغط معه أيضاً، وارتفاع ضغط الدم قد يؤدي إلى الجلطات الدماغية و القلبية والسكتات وأمراض القلب.
                                  • يؤدي زيادة الملح إلى مشاكل في الكلى، فالمعروف أن الكلى بها شعيرات صغيرة وحساسة هذه الشعيرات مسؤولة عن تنقية الفضلات التي تدخل الجسم، وتصفي الدم من بقايا المعادن والعناصر ومن بين هذه المعادن الصوديوم الزائد عن حاجة الجسم، وزيادة الصوديوم والملح مع الوقت قد يشكل حصى على الكلى لأن العبء على الكلى قد زاد.
                                  • ارتفاع ضغط الدم يؤثر على القلب والشرايين.
                                  • مشاكل في الجهاز الهضمي، فبعض الدراسات أكدت أن تناول كميات كبيرة من الملح قد تصيب المعدة بالسرطان.
                                  • الجفاف، وزيادة الصوديوم في الجسم يسحب الماء من الخلايا، ويعمل على جفافها وبالتالي يزيد الشعور بالعطش، ولإعادة الأمور إلى توازنها يتناول الشخص الكثير من السوائل والماء.
                                  • إذا احتُبٍسَت السوائل في الجسم وخصوصاً في فترة الحمل، أو في بعض الأمراض ومنها أمراض الكلى، فهذا يدل على زيادة كمية الملح عن معدله الطبيعي.
                                  • زيادة الصوديوم يعني نقص وخلل في المعادن الأخرى والهرمونات، وهذا يؤثر في عمل الأعصاب ويسبب الاكتئاب والدوخة والتشويش، وأيضاً يؤثر على العضلات.
                                  • هشاشة العظام، فكما قلنا خلل المعادن ومنها الكالسيوم بسبب زيادة الصوديوم يؤثر على نمو العظام وكثافتها بالسلب.

                                  أهم مصادر الصوديوم ( الملح ) الطبيعية

                                  الملح أو الصوديوم الطبيعي موجود في كل الأغذية تقريباً، إما أنها مركبات طبيعية أو مركبات أُضيفت في عملية التصنيع للأغذية، ومن أهم مصادر الصوديوم في الأغذية هي:
                                  • ملح الطعام.
                                  • مكعبات المرق والصلصات.
                                  • الأغذية المصنعة مثل اللحوم المصنعة والنقانق والمرتديلا والكفتة المجمدة.
                                  • الشوربه الجاهزة والمعلبات.
                                  • البيض والجبن.
                                  • الجوز.
                                  • اللحوم والأسماك.
                                  • الخبز والحبوب.
                                  • المخللات والزيتون.
                                  • المياه المعرضّة لعملية تليين.

                                  الكمية المحددة والموصى بها للملح يومياً

                                  الكمية المحدودة للملح


                                  • الأطفال الأقل من سنة، كمية الملح الموصى بها لهم أقل من 1 غم.
                                  • الأطفال من عمر عام ل 3 أعوام، أقل من 2 غم.
                                  • من عمر 4 ل 6 أعوام، أقل من 3 غم.
                                  • من 7 ل 10 أعوام، أقل من 5غم.
                                  • أكبر من 11 سنة والبالغين، أقل من 6 غم.

                                  أنواع الملح الموجودة

                                  فوائد الملح


                                  ملح الهملايا

                                  يكون لونه وردي فاتح لأن ملح الهملايا يوجد به أكسيد الحديد لأنه يعالج بشكل أقل.

                                  البلورات الموجودة في ملح الهيمالايا يكون حجمها كبير، لذا يكون من الصعب إذابتها خلال الطهي.

                                  وبدل من خلط ملح الهيمالايا أثناء الطهي، يتم رشه فوق الخضار لكي يعزز النكهة.

                                  ويسمى ملح الهيمالايا بهذا الإسم لأنه يتم استخراجه من مناطق الهيمالايا من بلورات الملح الموجوده هناك، ويستخرج يدوياً كما أنه يخضع لأقل وأدنى حد من المعالجة، وهذا يجعل منه منتجاً طبيعياً أكثر من مح الطعام.

                                  أما بالنسبة للصوديوم والمغنيسيوم الموجودين في ملح الهيمالايا فهما منخفضين جداً، وهذا في حد ذاته يساعد الرياضيين الذين يعانون من تقلصات العضلات والصداع في الحفاظ على عضلاتهم ناعمة.


                                  ملح البحر

                                  من أنظف وأنقى ملح مستخدم نحصل عليه بشكل طبيعي من مياه البحر عن طريق عملية التبخر.
                                  حبيبات ملح البحر أكبر قليلاً من حبيبات ملح الطعام، ويكون شفاف وعديم اللون.
                                  يظن البعض أن ملح البحر صحي أكثر من ملح الطعام، ومع ذلك فإن له أضرار أيضاً مثل الملح العادي.

                                  ملح الكرفس

                                  هو عبارة عن مزيج من نبات الكرفس مع ملح الطعام العادي.
                                  غير أن ملح الكرفس ليس بملح آمن للحوامل بسبب أنه قد يعمل على انقباض الرحم فيسبب الإجهاض.
                                  والمعروف أن بذور الكرفس تكافح السرطان وأيضاً تكافح أمراض القلب، بسبب انخفاض الصوديوم فيها.
                                  author-img
                                  حسن السيد

                                  تعليقات

                                  ليست هناك تعليقات
                                  إرسال تعليق
                                    google-playkhamsatmostaqltradent